اقتصاد

إطلاق اسم “أبيدوس” على ثاني أكبر محطة شمسية في أفريقيا

أطلقت شركة “إيميا باور” التابعة لمجموعة “النويس” الإماراتية اسم “أبيدوس” على ثاني أكبر محطة للطاقة الشمسية بمصر وأفريقيا والشرق الأوسط.

المحطة الجديدة بقدرة تبلغ 560 ميجا وات جاري تنفيذها بصحراء كوم أمبو في أسوان ضمن المشروع القومي “شموس النوبة” لتحويل أسوان إلى عاصمة الطاقة الشمسية في العالم.

ينفذ المشروع شركة “إيميا باور” التابعة لمجموعة النوبس الإماراتية ضمن استثمارات الشركة بمصر لتوليد 1 جيجا وات من الطاقة المتجددة بمصر موزعة على 560 ميجاوات بمحطة شمس “أبيدوس” الجاري تنفيذها بصحراء كوم أمبو ومزرعة رياح “أمونت” الجاري تنفيذها برأس غارب على سواحل البحر الأحمر.

من جانبه، أكد المهندس سمير ناصف المدير العام لشركة أبيدوس للطاقة الشمسية أن مصر دولة رائدة في القارة الإفريقية فيما يتعلق بالطاقة المتجددة، كما أنها تطمح إلى تعظيم مصادر الطاقة الجديدة والمتجددة وفقا لاستراتيجيتها، وهي تقدم الدعم والمساندة للمستثمرين خاصة في مجال الطاقة الجديدة والمتجددة.

بدوره، قال المهندس الشاذلي بغدادي نائب مدير المشروع بشركة “سي اي دي سي” الصينية (المقاول الرئيسي للمشروع)، إنه تم الانتهاء من 95 بالمائة من عمليات التصميم للمشروع، بالإضافة إلى 31 بالمائة من إنشاءات المحطة، و25 بالمائة من إنشاءات محطة الربط الفرعية، و85 بالمائة من الأعمال الإنشائية لسور المحطة.

No description available.
موقع محطة أبيدوس الشمسية

وأكد أن المشروع يمثل إضافة لمصر بوجه عام ومحافظة أسوان والمجتمع المحلي بقرية فارس بشكل خاص؛ إذ إن 95 بالمائة من العاملين بالمستوى الاداري للمشروع هم مصريون، و100 بالمائة من العمالة داخل المشروع، مضيفا أن محطة أبيدوس للطاقة الشمسية ستكون نواة لنهضة المجتمع المحلي من خلال التكامل مع المشروعات القومية للدولة المصرية.

على جانب آخر تستعد شركة “أكوا باور” السعودية لافتتاح محطة “فارس” الشمسية بقدرة 200 ميجا وات ضمن مشروع شموس النوبة.

أخبار تهمك

زر الذهاب إلى الأعلى