تكنولوجيا وريادة اعمال

إيفكا شركة روبوتكس مصرية في مواجهة الروبوتكس الإسرائيلي

ايفكا أسسها العالم المصري الراحل مصطفى جبر في 2020 بالتعاون مع أحد تلاميذه من طلاب مدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا تُصنف اليوم كأحد أسرع الشركات الصناعية الناشئة نموًا في مصر.

بدأ العمل على الشركة بعدما قرأ العالم المصري في أحد الصحف الأجنبية خبر توريد شركة إيكوبيا الإسرائيلية معدات روبوت للمشاركة في عملية تنظيف أسطح الألواح الشمسية في المشروع القومي المصري “شموس النوبة” قطاع بنبان في أسوان.

تعاون العالم المصري مع أحد تلاميذه في تصنيع الروبوتات المماثلة وفي أقل من عامين استطاعت الشركة المصرية امتلاك نفس التكنولوجيا التي تتميز بها الشركة الإسرائيلية بل وتفوقت عليها ماجعل مصر تتعاقد مع الشركة المصرية.

كما توسعت الشركة وفازت بعقود توريد الروبوتات لتنظيف وصيانة ألواح محطة الطاقة الشمسية في شرم الشيخ وألواح الطاقة الشمسية بحي الوزارات بالعاصمة الإدارية والكيان العسكري الأوكتاجون.

ذاع صيت الشركة المصرية ماجعلها الخيار الأول بمصر فاستعانت بها شركة جوشي الصينية العالمية لصيانة الألواح الشمسية بمصنعها العملاق بمنطقة العين السخنة كما اختارتها شركة سيمنس الألمانية لتوريد الروبوتات لصيانة الألواح الشمسية بمقرها بمصر.

وتستعد ايفكا اقتحام الأسواق العربية حيث تعاقدت على تصدير الروبوتات إلى السعودية بدءًا من الشهر المُقبل كما صرح السيد/ أحمد صقر -أحد مؤسسي الشركة- بإنه قبل نهاية عام 2024 سنقوم بافتتاح أول مكاتبنا خارج مصر في ألمانيا حيث سنقوم بتوريد روبوتات مصرية الصنع إلى المصانع والمؤسسات الأوروبية ومنافسة الشركات الإسرائيلية والأمريكية في هذا المجال بل ومعادلة السعر مع الجودة وخدمات مابعد البيع.

كما أضاف صقر أن فريق البحث والتطوير في ايفكا يملك ميزانية مفتوحة لرفع نسبة المكون المحلي في صناعة الروبوتات كما يعمل الفريق على تجارب جيل جديد من الروبوتات المتسلقة القادرة على تنظيف واجهات الأبراج الزجاجية لتلبية احتياجات الأسواق بمصر والخليج.

أخبار تهمك

زر الذهاب إلى الأعلى