سياسة

السيسي يحلف اليمين الدستورية ويعلن استراتيجية مصر المستقبل

شهد مجلس النواب بالعاصمة الإدارية اليوم حفل تنصيب الرئيس عبد الفتاح السيسى لفترة رئاسية جديدة، وإعلان إستراتيجية مصر المستقبل وذلك مع افتتاح البرلمان المصري الجديد إيذانا بافتتاح المرحلة الأولى من العاصمة الإدارية بشكل رسمي.

وشهدت مراسم التنصيب الرسمية استعراض لحرس الشرف وطلقات مدفعية مع استعراض جوي ورفع العلم المصري على أكبر ساري علم فى العالم،كما قام الرئيس السيسى بوضع اكليل من الزهور على النصب التذكاري لشهداء مصر وسط ساحة الشعب بالعاصمة الإدارية.

تأتى مراسم تنصيب الرئيس المصري فى مقر البرلمان المصري الجديد بعد افتتاحه ليخطب فيه الرئيس السيسى لأول مرة معلناً الخطوط العريضة لرؤيته لمستقبل البلاد خصوصا في ظل الظروف الداخلية والإقليمية بالغة الصعوبة، وهذا ما أكد عليه السيسي فى خطابه ” إن محاولات الشر الإرهابي بالداخل والأزمات العالمية والحروب الدولية والإقليمية تفرض علينا مواجهة تحديات ربما لم تجتمع بهذا الحجم وهذة الحدة عبر تاريخ مصر الحديث”
وفى ظل تلك التحديات أكد الرئيس على قدرة مصر على تجاوزها بالعمل والدعم الشعبي للإصلاح والتنمية ولذلك أوضح فى مستهل خطابه استمرار مصر فى تنفيذ المخطط الاستراتيجي للتنمية العمرانية واستكمال إنشاء المدن الجديدة من الجيل الرابع مع تطوير المناطق الكبرى غير المخططة فى مصر كلها.

كما شمل خطاب تنصيب الرئيس السيسى ملامح مستهدفات مصر القادمة وكان على رأسها:
حماية الأمن القومي المصري وسط محيط إقليمي مضطرب وتعزيز علاقات مصر الخارجية بشكل متوازن مع الجميع , وفى هذا السياق أضاف الريس “أقسمت أن يظل أمن مصر وسلامة شعبها وتحقيق التنمية فيها هو خياري الأول”

كما أكد على استمرار الحوار الوطني لمزيد من تحقيق الإصلاح السياسي فى مصر، و ترسيخ رؤية وطنية مشتركة بين المصريين وأعلن عن تبنى الدولة لاستراتيجية اقتصادية لتعزيز التنمية المستدامة وتقوية الاقتصاد المصري فى مواجهة الأزمات، مع تنوع قدرات الاقتصاد المصري وصلابة أسس تنميته بشكل مطرد.

أخبار تهمك

زر الذهاب إلى الأعلى