اقتصاد

شركة مصر للحرير الصناعي تبدأ الإنتاج والتصدير لأول مرة منذ 12 عام

نجحت وزارة قطاع الأعمال متمثلة في شركة “مصر للحرير الصناعي وألياف البوليستر” بمدينة كفر الدوار في تصدير أول شحنة من إنتاجها للمرة الأولى منذ نحو 12 عاما بعد إعادة تشغيل المصنع في يناير 2024.

وقامت الشركة بتصدير 5 “كونتينر” إلى دولة تركيا، كما يجري تجهيز شحنات تصدير أخرى تبلغ 14 “كونتينر” إلى أوروبا وتركيا خلال شهر أبريل على أن يرتفع معدل التصدير للخارج خلال الشهر المقبل بنسبة 150% بعوائد دولارية تصل إلى 1.25 مليون دولار شهريا بالإضافة إلى المبيعات المحلية لتوفير متطلبات الصناعة للقطاع الخاص والتى كان يتم استيرادها من الخارج، وبلغت المبيعات 30 مليون جنيه شهريا.

وتستعد مصانع شركة مصر للحرير تشغيل خط الإنتاج الثاني للفيبربوليستر خلال الشهرين المقبلين لتصل الطاقة الإنتاجية إلى 40 ألف طن سنويا، بالاضافة إلى العمل على تجهيز مصنع الخيوط حيث تم الإنتهاء من تشغيل عدد 3 ماكينات من أصل 8 ماكينات للخيوط الرفيعة ذات قوة الشد الفائقة والتي كان يتم استيرادها من الخارج بمبالغ تتجاوز 700 ألف دولار سنويا.

وتعمل الوزارة على تبني خطة شاملة للتحديث والتطوير وإعادة إحياء الصناعات الاستراتيجية والمصانع التي توقفت وليس لها بديل محليا، وكذلك التشغيل وزيادة الإنتاج وإدخال صناعات جديدة.

حيث اتخذت الوزارة قرارًا لإعادة إحياء الشركة وتشغيل مصانعها في ظل الأهمية الاستراتيجية للمنتجات خاصة لصناعة الغزل والنسيج في القطاعين الخاص “والأعمال العام” في إطار التوجه بدعم الصناعة وتوطينها وزيادة الصادرات وخفض الواردات والاعتماد على المنتج المحلي.

وانشأت الشركة عام 1946 بهدف انتاج الحرير الصناعى (الفيسكوز) وورق السيلوفان وتم اضافة نشاط انتاج الالياف الصناعية (النايلون) عام 1956 ثم عام 1978 تم اضافة نشاط انتاج الغزول المخلوطة والبوليستر وتعثرت الشركة وتوقفت مصانعها عن الإنتاج تماما في 2012 حتى عادت للعمل من جديد في يناير 2024.

أخبار تهمك

زر الذهاب إلى الأعلى