سياسة

الصحة تستعد لافتتاح 20 مستشفى فى 11 محافظة خلال 2024

تعمل مصر على إصلاح شامل فى مجال الصحة، و يأتى إنشاء المستشفيات الجديدة وتطوير المستشفيات القديمة كجزء جوهري من خطة التطوير والإصلاح لقطاع الصحة فى مصر، وقد أعلن وزير الصحة والسكان دكتور خالد عبدالغفار عن إنشاء وتطوير عشرين مستشفى تدخل الخدمة فى 11 محافظة خلال 2024

حيث أعلنت الصحة المصرية عن تنفيذ 30 مشروعاً ضمن خطة الدولة لإصلاح القطاع الصحي، وقد تم الإنتهاء من 20 مشروعاً من المستهدف فى 11 محافظة، فيما يجرى العمل على باقى المشروعات لدخولها الخدمة خلال العام الجارى 2024.

تشمل تفاصيل المشروعات كل من المستشفيات التالية :
– مستشفى طواريء فى “العين السخنة” بتكلفة 490 مليون بطاقة استيعابية 64 سرير.
– مستشفيات “كوم إمبو والسباعية” فى أسوان بتكلفة 932 مليون جنيه، بسعة استيعابية 200 سرير.
-مستشفيات “طنطا العام والسنطة المركزي” فى الغربية بتكلفة 135 مليار جنيه
وسعة استيعابية 517 سرير.
-مستشفى الداخلة بالوادى الجديد بتكلفة 680 مليون جنيه وسعة استيعابية 138 سرير.
-مستشفيات” القنطرة شرق والتل الكبير” فى الإسماعيلية بتكلفة 990 مليون جنيه، وسعة استيعابية 181 سرير.
-مستشفيات “الطور التخصصي ونويبع المركزي” بتكلفة 1.91 مليار جنيه، وسعة استيعابية 164 سرير.

كما تتميز خطة تطوير المستشفيات المصرية بتوزيع جغرافي يشمل كافة أنحاء الجمهورية شمالاً وجنوبا، خصوصا المحافظات التى كانت تعاني من مستويات خدمة صحية متدنية ولذلك تم تطوير  وإنشاء عشرين مستشفى حتى الآن منهم المستشفيات التالية :

-مستشفى بني مزار المركزى فى المنيا بتكلفة 157 مليار جنيه وسعة استيعابية 279 سرير.
-مستشفيات” شنا – أبو تشت – قنا الجديدة” فى محافظة قنا، بتكلفة 178 مليون جنيه، وسعة استيعابية 389 سرير.
– مستشفيات” ساقلته المركزى وجرجا العام” فى سوهاج بتكلفة 659 مليون جنيه.
-مستشفى بدر المركزي بالبحيرة بتكلفة 638 مليون جنيه، وسعة استيعابية 100 سرير.
-مستشفى العبور فى القليوبية بتكلفة 260 مليون جنيه، وسعة استيعابية 189 سرير.

هذا وتعمل وزارة الصحة على المشروع القومي التأمين الصحي الشامل من خلال مراحل تنفيذ تغطى جميع المحافظات، كما زادت خدمات الوحدات الصحية وتطور مستواها وعددها خلال المرحلة الأخيرة

جدير بالذكر أن مصر حققت طفرة فى إنهاء قوائم الإنتظار بالمستشفيات الحكومية كما تعتمد الدولة على المبادرات الصحية المتنوعة لتغطية أوجه القصور فى الرعاية الصحية للمواطنين مثل مبادرة القضاء على “فيروس سي“، والكشف المبكر عن سرطان الثدي، وخدمات رعاية مجانية لأصحاب الأمراض المرمنة داخل المستشفيات الحكومية والوحدات الصحية التابعة لوزارة الصحة والسكان ضمن خدمات مبادرة 100 مليون صحة.

كما تقدم الدولة تسهيلات للقطاع الخاص فى زيادة الاستثمار فى حجم الخدمات الطبية المصرية مما حقق لمصر مكانة لاستقطاب السياحة العلاجية وتنوع الاختيارات للمواطنين القادرين.

على جانب آخر تعمل القوافل الطبية والخدمات الصحية المدعومة فى خدمة جميع المحافظات لا سيما القرى والمناطق النائية فى الدولة.

أخبار تهمك

زر الذهاب إلى الأعلى