اقتصادسياسة

مصر توطن صناعة العدادات بدلا عن استيرادها

توجهات حكومية لتوطين صناعة العدادات عبر إستراتيجية لتطوير صناعة العدادات فى مصر، حيث أكدت جهات رسمية أن مصر تخطط لصناعة العدادات بدلا عن استيرادها، وفى هذا السياق اجتمع وزير الإنتاج الحربي بعدد من المستشارين والمسئولين لاستعراض استراتيجية التطوير المقترحة المتعلقة بصناعة

عدادات المياه والعدادات الكهربائية سواء الذكية أو مسبوقة الدفع داخل مصانع الإنتاج الحربي المصري، كما أكدت الوزارة على حرصها على تصنيع العدادات لإفادة حجم استهلاك المواطنين وخدمة المشروعات الوطنية، و للعمل على توطين تكنولوجيا التصنيع الحديثة بمختلف المجالات، مع تقديم جودة عالية وأسعار تنافسية تعوض فرق موارد الاستيراد من الخارج.

بينما أكدت وزارة الإنتاج الحربي أن خطة تصنيع العدادات تأتى فى إطار إهتمام الحكومة المصرية بالتوسع فى تصنيع العدادات الذكية محلية الصنع لاحلال الحديث محل القديم من عدادات، وكذلك ضمن اهتمام الدولة بالصناعة المحلية بوجه عام لتقليل الاعتماد على الاستيراد واستجابة لمتطلبات السوق المحلي فى كافة الخدمات الأساسية والسلع الإستراتيجية، مع المساهمة الجادة فى توفير العملة الحرة..

يذكر أن عدادات المياه الذكية لها دور فى ترشيد استهلاك المياه كما تفيد فى القدرة على مراقبة أنماط الإستهلاك بشكل مستمر، كما تأتى أهمية عدادات الكهرباء بأنواعها المختلفة سواء الأحادية أو الثلاثية الذكية، أو مسبوقة الدفع لتحسن من قدرة مراقبة نمط الاستهلاك واستفادة المواطنين بدفع مستحقات استهلاكهم الحقيقية، وتقديم خدمات أفضل فى مجال الكهرباء..

تجدر الإشارة إلى دور وزارة الإنتاج الحربي فى كثير من النشاطات الحيوية للمساهمة فى حل أزمات داخل الدولة وتقديم مساهمات صناعية عالية الجودة لتعويض مشكلة الاستيراد ولتقليل حجم موارد بعض الخدمات المعتمدة على موازنة الدولة، كما تستغل الوزارة فائض قدرات الإنتاج فى خدمة الدولة المصرية فى مجالات وقطاعات حيوية، لذلك كان تكليفها بتوطين تكنولوجيا صناعة العدادات بأنواعها أمر فى غاية الأهمية لتحقيق إنجاز سريع فى ذلك القطاع.

أخبار تهمك

زر الذهاب إلى الأعلى