عسكرية

مصر تسعى للحصول على غواصات باراكودا الفرنسية المتطورة

أفادت صحيفة لا تريبيون في تقرير حديث ان مجموعة نافال الجروب الفرنسية الرائدة في الصناعات البحرية والعسكرية تقود حاليا حملات ترويجية للتسويق وتصدير غواصاتها إلي 13 وجهة دولية مختلفة، وهي: هولندا، وبولندا، ورومانيا، والمغرب، ومصر، والهند، وإندونيسيا، والفلبين، والبرازيل، والأرجنتين، وبيرو، وكولومبيا، وتشيلي.

وذكرت لا تريبيون أن مصر أعربت في عام 2022 عن اهتمامها بالحصول علي عدد 4 إلى 6 غواصات من طراز باراكودا الفرنسية المتطورة ذات الدفع التقليدي (كهرباء/ديزل)، مرجحة إمكانية إقدام مصر على إتمام الصفقة بحلول عام 2026 مع تحسن الوضع الإقتصادي للبلاد.

وتمتلك الباركودا الفرنسية القدرة علي إطلاق الصواريخ المضادة للسفن والطوربيدات ونشر الألغام البحرية بالإضافة إلي قدرات إطلاق الصواريخ الجوالة من خلال خلايا وفتحات الإطلاق التي تتزود بها الغواصات من هذا الطراز.

وكانت تقارير صحفية أجنبية قد ذكرت في وقت سابق إن مصر تتطلع للحصول علي هذه الإمكانية، حيث تضمنت المباحثات بين الجانب المصري والفرنسي مناقشة اقتناء الصواريخ الجوالة من طراز MDCN، وهي النسخة المطلقة من علي متن الغواصات والقطع البحرية.

وكانت هولندا قد اتفقت مع مجموعة نافال جروب الفرنسية في مارس الماضي علي اقتناء أربعة غواصات جديدة من طراز باراكودا الفرنسية ذات الدفع التقليدي بالكهرباء والديزل وذلك في صفقة تبلغ قيمتها 6 مليار دولار أمريكي.

وتعد الباراكودا هي أحدث الغواصات الهجومية الفرنسية وتتوفر بنسخ ذات دفع تقليدي وأخرى ذات دفع نووي مخصصة للبحرية الفرنسية فقط.

وتتراوح إزاحة نسخها المخصصة للتصدير بين 3000 إلي 5000 طن، حيث تمتلك القدرة على البقاء في البحر لمدة ثلاثة أشهر أو الإبحار لمسافة 18 ألف ميل بحري، وتبلغ سرعتها القصوى 14 عقدة، بينما تستطيع الغوص حتى عمق 300 متر.

زر الذهاب إلى الأعلى